الإثنين , أكتوبر 25 2021

مليونا رأس صادر الثروة الحيوانية لستة أشهر

الخرطو (سونا)
اعلنت وزارة الثروة الحيوانية عن تصديرها لعدد 2.507.669 رأس وذلك خلال الفترة من أبريل وحتى سبتمبر 2018 فيما بلغ المصدر من اللحوم 7.229 ألف طن و بلغ المصدر من الجلود 4.058.415 قطعة وبلغ عائد صادرات الثروة الحيوانية خلال الستة أشهر 370.915.623 دولار و 5.227.459 درهم .
جاء ذلك اليوم في بيان وزارة الثروة الحيوانية والسمكية حول أداء الوزارة للعام 2018 وخطة العام 2019 أمام المجلس الوطني .
وكشف آدم أحمد دقاش وزير الثروة الحيوانية والسمكية أن عائدات الصادر بلغت 967.734.030 دولار في العام 2017 مشيرا الى تنفيذ توصيات الحوار الوطني بإجراء المسح الحيواني وتكلل الجهود بانتهاء المرحلة الأولى والثانية ووصول التعداد الزراعي الشامل للمرحلة الثالثة والأخيرة، مبينا التوسع في إنتاج الألبان خلال العام الماضي وتشجيع صناعة الأعلاف للابقار الحلوب وتوطين صناعة المركزات والمضافات العلفية في قطاع الدواجن وإنتاج جدات الأمهات بالداخل بالتوسع في تربية اللاحم.
وعن ملامح خطة العام 2019 أشار دقاش استكمال التعداد الحيواني وتقدير المخزون السمكي بقاعدة بيانات حقيقية وصولا لأعداد اكثر دقة للمساهمة في التخطيط الاستراتيجي والبحوث، مبينا رفع القيمة المضافة للجلود وتنمية وحماية مصادر الثروة الحيوانية بالإضافة الى حفظ وتطوير الاصول الوراثية للسلالات المحلية وتشجيع قيام المزارع الرعوية في القطاع المطري التقليدي والآلي والمروي ومكافحة الاوبئة ارتكازا على موجهات المنظمة العالمية لصحة الحيوان وتنمية وتطوير المراعي، مشيرا الى استهداف خطة العام القادم لتصدير 8.456.671 رأس من الماشية فيما تستهدف تصدير 37.511 طن من صادر اللحوم وتصدير 18.332.5 قطعة من الجلود .
وأكد دقاش تركيز خطة العام القادم على المشاريع القومية ذات الأثر الواضح في تنمية قطاع الثروة الحيوانية بترقية الصادرات وزيادة تنافسها ورفع معدلات الإنتاج في كل القطاعات لافتا الى تقدير ميزانية المشروعات بمبلغ 8.323.11 مليون جنيه، مضيفا بأن أهم التحديات التي تواجه قطاع الثروة الحيوانية توفير التمويل لتمكين القطاع العام والخاص من تنفيذ البرامج والمشروعات وتحديات إجراءات السلامة الحيوانية والصحة البيطرية والارتقاء بجودة المنتج الحيواني لمواكبة المتطلبات الإقليمية والعالمية، مبينا أن المعوقات التي تعترض القطاع عدم مواكبة السياسات التمويلية للتكلفة والضمانات الانتمائية بالإضافة الى مخاطر التدهور البيئي والنوعي في مصائد الأسماك وضعف البنيات التحتية وعقبات القطاع الرعوي في النقل والتسويق داخليا وخارجيا والتخزين وما يتعلق بالرسوم والضرائب بالإضافة الى قلة الكوادر بالولايات.

عن المحرر العام

موقع زراعي سياحي بيئي

شاهد أيضاً

وزير شؤون مجلس الوزراء يخاطب ورشة مشروع قانون صناعة دستور الدستور لسنة ٢٠٢١م

وزير شؤون مجلس الوزراء يخاطب ورشة مشروع قانون صناعة دستور الدستور لسنة ٢٠٢١

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا المتجر تجريبي لأغراض الاختبار — لن يتم إستقبال أي طلبات. تجاهل