الجمعة , سبتمبر 24 2021
أخبار عاجلة

عمّان – البيان الختامي والتوصيات في الندوة الإقليمية

عمّان – البيان الختامي والتوصيات في الندوة الإقليمية الافتراضية “تجديد العلوم” 3-7-2021
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه إلى يوم الدين، أما بعـد:
فالقرآن كتاب نور وهداية إلى ما ينفع الناس في أمر دينهم ودنياهم، ولذا فهو يرشد إلى تعلم العلوم النافعة ويرسي قواعد الفكر السليم القائم على العلم والتحقيق والبصيرة ـ لا على التخمين والهوى ـ.
وعليه؛ فلما كانت الحاجة إلى بيان أمور يحتاجها المجتمع كتجديد العلوم مما يتعلق بمناهج الدرس الأكاديمي ومناهج الدرس الأصولي كان لا بد من إطلالة حول ذلك.
فأقام مركز الإمام (أبو عبد الله) الشافعي ندوته الافتراضية الخامسة تحت عنوان:
“تجديد العلوم”
في هذا اليوم المبارك السبت 23/11/1442-3/7/2021.
وفي نهاية الندوة خلص الباحثون إلى التوصيات التالية:
1. تطوير المنهجيات الأصولية والارتقاء بها في ضوء ما يموج به عالم الفكر والمبادئ من تطورات متتابعة وتغيرات متسارعة.
2. إعادة صياغة موضوعات الأصول في لغة أدبية سلسة ممتعة يسيرة الفهم والاستعاب.
3. ضرورة استثمار المعرفة المترجمة، وتطوير مفهوم )توطين المعرفة) من خلال التركيز على المعرفة في التخصص.
4. الاعتناء والاهتمام بمباحث المقاصد، والواقع، ومآلات الأفعال، والعفو، وسكوت الشارع وعموم البلوى وغيرها من المباحث والموضوعات وثيقة العلاقة بالواقع المعاصر.
5. الاختيار نوع جديد من الاجتهاد في جهة معينة، ويختلف عن الترجيح باعتبار القوة والضعف.
6. ضرورة وجود مؤسسات عربية تُعنى بنشر المعرفة بين الشباب، وتعمل على تمكينهم ليصبحوا جزءاً من العملية الاقتصادية والاجتماعية المستقبلية.
7. إعادة النظر في المناهج الدراسية وتخليصها من مهارات التلقين والحفظ، والتركيز على التفكير المبدع والمنهجي.
8. من تطبيقات الاختيار في مجال تجديد الفقه: (اعتماد التغير والتجدد في الأدوات مثل الأعراف والمصالح والعادات كأحد المبررات الهامة للاختيار – الاختيار في تخريج تكييف المسائل المعاصرة – الاختيار ضمن الاجتهادات المعاصرة في المسائل المستجدة).
9. ضرورة تفعيل بعض القواعد الأصولية الخاصة بمذهب ما مثل العلة القاصرة لتحل محل العقود المسماة.
10. ضرورة العمل على توفير وامتلاك المهارات المكتسبة عن طريق التدريب وتنمية هذه المهارات لأجل بناء مجتمع قوي وفاعل.
11. تجديد أمر الدين يتوقف على تجديد الفكر الأصولي بوصفه المنهجية التي تحدد مناهج فهم حقائق الدين وطرق التعامل معها وتفعيل الواقع بها، وما لم يتم تجديد الفكر الأصولي، فإنه من المتعذر تجديد أمر الدين تجديداً منشوداً ومؤثراً.
12. العمل على عودة التعليم الوجاهي بأسرع وقت خصوصاً لمراحل رياض الأطفال والمراحل الأساسية الأولى؛ لأن البيئة المدرسية تعد من أهم مواطن تكوين المهارات الاجتماعية والعلمية لدى الطفل.
13. لزوم ربط العلوم بالتربية؛ لأن الإنسان هو محور العملية التربوية، وحتى نحقق النمو المتكامل للفرد يجب تلبية احتياجات الفرد: العقلية والمادية، والروحية، والأخلاقية، والجمالية، والعلمية.
14. إن حكم التشريع تُعِين على قناعة المكلف بالحكم الشرعي وتزيده إيمانا، وبها تظهر قوة التشريع.
15. إضافة أدوات الرصد والتحليل في العلوم الاجتماعية المعاصرة المتمثلة في مناهج البحث الحديثة إلى الأدوات البحثية الأصولية.
16. الفقه الإسلامي يحتاج إلى تجديد في كيفية عرض المسائل الفقهية من كتب المتقدمين والتجديد مع المحافظة على الأصل مطلوب ومحمود.
17. الحرص على الكتابة في بيان حكم التشريع في المسائل الفقهية على ترتيب الأبواب الفقهية كمشروع علمي في الأقسام العلمية المتخصصة.
18. العمل على التطوير الشامل والمدعوم بالتدريب العام والخاص لتقوية المجتمع والأمة، مما يؤهلها لمواكبة التغيرات التي يشهدها العالم.
19. الكليات الفقهية تضبط الفقه وتسهله على المتعلم وتنمي عنده الملكة الفقهية.
20. ضرورة العمل على توطين المعرفة وفق منهج يركز على الهوية الخاصة بالأمة للوقوف بوجه التحديات التي تواجهها.

هذا والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
تسجيلية المادة

عن المحرر العام

موقع زراعي سياحي بيئي

شاهد أيضاً

تنظم رابطة علماء الأردن مؤتمرها العلمي الدولي ( الرابع ) تحت عنوان ” الدراسات المستقبلية في العلوم الشّرعيّة

تنظم رابطة علماء الأردن مؤتمرها العلمي الدولي ( الرابع ) تحت عنوان ” الدراسات المستقبلية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا المتجر تجريبي لأغراض الاختبار — لن يتم إستقبال أي طلبات. تجاهل