الإثنين , أكتوبر 25 2021

السودان سد النهضة يوفر ٧مليار متر مكعب من المياة للسودان

الخرطوم :إيكوسودان نت
توقع الخبير الوطني في مجال البيئة د.اسماعيل الجزولي انخفاض مستوي النيل بنسبة 10%،وارجع ذلك الي نقصان مياه الامطار،لافتاً الي ان ذلك على الزراعة والطاقة المائية ،فيما أكد استفادة السودان من انشاء سد النهضة فى توفير المياه للزراعة طوال العام بجانب توفير ٦الي ٧مليار متر مكعب من مياه النيل يمكن ان تستغل للزراعة وقال الجزولي خلال منبر دور الشباب في حماية البيئة
بطيبة برس اليوم ،ان الشريط من السنغال الي السودان اكثر تاثرا. بتغير المناخ متوقعا ان يفقد 250مليون متر مكعب من المياه وفقدان نهر النيل ل10% من ايراده الامر الذي يؤثر علي الزراعة وانتاج الطاقة ، واضاف ان السودان من الدول النامية وغير قادر علي تنمية ذاته مما يتطلب تجميع المشروعات وتوجيها نحو التنمية اولا. .
واقر الجزولي بإن التصحر هو المشكلة البيئية الاولي في السودان وأنها هم مشترك ويستحسن إدارتها عبر مجلس البيئة لانه يضم كافة الوزارات والجهات المعنية، واصفاً تجربة وزارة البيئة بالفاشلة وزاد وزارة للبيئة لاتنفع لاي دولة وان البيئة هي الملف الوحيد البيجيب قروش حسب قوله في اشارة الي ضرورة اهتمام الحكومة بهذا الملف الحيوي .
واثني الجزولي علي القرار السوداني فيما يخص سد النهضة واصفه بالوطني وممتاز مؤمنا علي فوائد السد ،منبهاًالي ضرورة ابرام اتفاقية حول اسعار الكهرباء المنتح من سد الالفية وخطة محكمة لملئه .

ووجه الجزولي صوت لوم للشباب لعدم المبادرة بحفر الخيران ومجاري الامطار خلال فصل الخريف والتلكع بحجة غياب دور الحكومة معولاً في ذات الوقت علي شريحة الشباب في التوعية والمساهمة في حماية البيئة بشكل فعال من خلال استقلال فرص المعرفة المتاحة حاليا حاثا علي اهمية ايجاد قاعدة بيانات خاصة بالشباب وتحديد دقيق لدورهم الذي يساعد في توصيل الاغاثات لكتضرري الخريف وتقييم الاوضاع ووضع خطط تعين في تلافي كوارث الخريف .
واضافت عضو الامين العام اللجنة الاستشارية للامين العام للامم المتحدة نسرين الصايم ان استعدادات الخريف تتطلب مجهود مجتمعي قبل الجهد الحكومي ويشكل هذا الجهد تحكم في البنية التحتية والية لتلافي الاثار ، وكشفت عن جهود لتنسيق دور الشباب عبر تكوين المجموعة الاستشارية بالامم المتحدة ومهمتها توضيح الواقع البيئي لتاثيرات تغير المناخ ، وامنت علي حوجة الشباب السوداني لاتاحة الفرص لادارة ملف البيئة وتزويده بالارشاد والتدريب والرعاية .
من جانبه دعاسكرتير جمعية حماية البيئة محمد يوسف مبروك لاهمية عمل جرد لفوائد وخسائر الخريف خلال السنوات الخمس السابقة موضحا انهيار 70 الف منزل سنويا بسبب الامطار والسيول حاثا الشباب لتنفيذ مشروع مستقل يجسد حماتهم الثوري يتصدي للكوارث ، واضاف العمل البيئي لايحتاج لقدرات بقدر ماهو حركي مجتمعي

عن المحرر العام

موقع زراعي سياحي بيئي

شاهد أيضاً

جهاز المخابرات العامة يلقي القبض على خلية ارهابية

الخرطوم – تمكن جهاز المخابرات العامة من إلقاء القبض على خليه تتبع لداعش الارهابية صباح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا المتجر تجريبي لأغراض الاختبار — لن يتم إستقبال أي طلبات. تجاهل